جاري تحميل ... روشتة مان

إعلان الرئيسية

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

ادويةنفهم

تقنية ال PRP (البلازما) هي معجزة الطب الجديدة

تقنية ال PRP هي معجزة الطب الجديدة



تقنية ال PRP (البلازما) هي معجزة الطب الجديدة 



تعتبر تقنية ال prp و هي تقنية العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية (Platelet Rich Plasma) هي من معجزات القرن الواحد و العشرين بما اثبتت من نجاح في المجال الطبي . حيث اسهمت في علاج كثير من الامراض المستعصية و المزمنة التي كان علاجها هو مجرد مسكنات فقط لا غير من اجل تخفيف الالام و ليس الشفاء التام .



هذه التقنية prp تعتبر حديثة العهد و مازالت تحت البحث ايضا لتطويعها في العلاج لكثير من الامراض و الاصابات .




ما هي حقن البلازما prp 



هي مجرد بلازما مستخلصة من دم المريض ، و لكنها مختلفة حيث يكثر بها توزيع الصفائح الدموية من 5 ل 10 مرات عن الطبيعي بالنسبة للبلازما ، و تحقن للمريض في المكان المراد علاجه .



طريقه تحضير و فصل البلازما prp



تقنية ال PRP هي معجزة الطب الجديدة


يتم سحب عينة من دم المريض و وضعها في انابيب خاصة تسمي " انابيب prp " قد تحتوي هذه الانابيب علي جيل يساعد علي فصل الصفائح الدموية ، و لكن الاساس هو بعد سحب العينة و و ضعها في " انابيب فصل البلازما " يتم فصلها بواسطة جهاز الطرد المركزي " centrifuge " و بالتالي تكون النتيجة هي بلازما غنية بالصفائح الدموية ، ثم يتم حقنها - كحقن prp - في المنطقة المصابة .




فكرة ال prp 



جسد الانسان ضعيف بطبيعة الحال و معرض للكثير من الاصابات و الكسور و الامراض ، و لكن يستمر الجسد في المقاومة حتي تستمر الحياة و لكن كيف يتم ذلك ؟ كيف يجدد الجسد نفسه لكي يستطيع الاستمرار ؟

عندما تتم اصابة الجسد فيكون رده اذا ما اراد الشفاء هو الالتهاب (Inflammation) و يعتبر الالتهاب هو عملية المقاومة التي يتم فيها التصحيح و اعادة البناء ، و لكن هناك نوعين من الالتهاب : الحاد و المزمن .

الالتهاب الحاد ترتفع فيه حرارة الجسم و تزداد الخلايا المناعية من اجل الدفاع و ايضا تتم عملية البناء من جديد فيه و بالتالي يحدث التجديد ، اما الالتهاب المزمن فهو محاولة للتصحيح ولكنها فاشلة و غير كاملة و بالتالي تضعف الجسد و تستنفذه و تؤدي للمرض و من الممكن الموت .


هدف تقنية ال prp كهدف الالتهاب الحاد هو مساعدة الجسم علي البناء و التجديد اذا تعذر ، حيث تحتوي الصفائح الدموية علي الكثير من عوامل البناء (growth factors) التي تساعد الجسم علي تجديد الانسجة التالفة و المصابة و بالتالي تم استخدامها في الكثير من المجالات الطبية .

كما انها لا تؤثر علي المريض بالسلب و لا تسبب له اي نوع من الحساسية ، لانها آتية من دم المريض نفسه و ليست غريبة علي جسمه فلا يرفضها .

و للمعرفة اكثر عن نتائج ال prp و فهم هذه التقنية يمكنك فتح هذا الفيديو .





مجالات استخدام حقن البلازما prp :



و علي اساس ما تم ذكره من كيفية عمل هذه التقنية حيث ايضا تحفز الخلايا الجزعية (Stem cells) في الجسم علي بناء خلايا جديدة و بذلك تم استخدامها في :

1 - علاج الانسجة :


هذا الاستخدام كان هو الاساس في بادئ الامر ، حيث استخدمه و مازال يستخدمه الكثير من الرياضيين في مختلف الرياضات و اكثرهم لاعبي كرة القدم من أجل تسريع الشفاء من الاصابات .

فهو يستخدم في علاج الاربطة و انسجة العضلات و الاوتار بحيث تعود لوضعها الطبيعي . و ايضا لمساعدة المصابين علي الشفاء بسرعة بعد العمليات التجميلية و عمليات جراحة الفكين .



2 - علاج سقوط الشعر :



نتائج البلازما للشعر كانت نتائج هائلة فحقن ال prp تعمل علي وقف سقوط الشعر اولا ثم اعادة انبات الشعر من جديد و بغزارة حيث يتم حقنها تحت فروة الرأس ، و تعمل علي تغذية بوصيلات الشعر و اعادة انبات التالف منها .



3 - حقن البلازما لنضارة الوجه و البشرة :



فهي تعمل علي تحفيز الخلايا الجزعية لبناء خلايا جديدة لتستعيد نضارة الوجه و البشرة فبدلا من حقن ال Botox التي تعمل علي شلل بعض عضلات الوجه لكي نزيل التجاعيد ، فهي افضل بكثير لانها لا تضر .




4 - علاج الام و خشونة المفاصل و الظهر و العمود الفقري :



تكثر في عصرنا الحالي الام الظهر و المفاصل و الفقرات و الخشونة و خاصة في السيدات التي يتجاوز سنهن ال 40 سنة ، و كان يستمر معهم و ليس له علاج حيث يسمي هذا النوع من التهاب مفاصل السيدات هو (Primary Osteoarthritis) و هو نتيجة لتآكل الغضاريف مع السن فيصبح العظم يحك في بعضه مما يسبب الام في المفصل ، لذا كان العلاج هو المسكنات لتخفيف الالم فقط .


و لكن مع ظهور ال prp تم الاستغناء عن المسكنات حيث تحفز البلازما الغنية بالصفائح الدموية علي نمو الخلايا و استعادة المفصل بشكل طبيعي و وقف هذا التآكل . و لكن مدي فاعليتها يتوقف علي نوع المريض - لست اقصد هنا الجنس - و سنه و نذكر هذا لكي لا نجعل الآمال عالية في السماء .



و بالتالي يتضح لنا ان ال prp هو ثورة في عالم الطب و من المكتشفات التي ستجعل بالتأكيد الفرص في العلاج و الشفاء عالية بنسبة أكبر ، و هذا ما نأمله من الطب و معجزاته التي لا تعد كي يصبح المجتمع في صحة افضل .
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *